مجلس المثنى يصدر بيانا على خلفية مطالبات عشائرية طالت القوات الامنية

2017-03-14T13:49:44+03:00
2017-03-14T14:06:14+03:00
اخر الاخبارالمثنى
هيئة التحرير14 مارس 2017آخر تحديث : منذ 3 سنوات
مجلس المثنى يصدر بيانا على خلفية مطالبات عشائرية طالت القوات الامنية
رابط مختصر
ضيا

اعلن مجلس المثنى اليوم الثلاثاء, وقوفه الصريح الى جانب القوات الامنية ضد المطالبات العشائرية التي تطال منتسبي القوات الامنية بسبب اداء واجبهم.

وذكر بيان عن مجلس المثنى تسلمت ساوة نيوز نسخة منه، ان”المجلس ناقش خلال جلسته الاعتيادية التي عقدها اليوم الثلاثاء، حادثة ليلة امس الاثنين والتي ادت الى جرح احد منتسبي القوات الامنية في المثنى بجروح خطرة”مشيرا الى ان”المجلس يعلن وقوفه الصريح مع القوات الامنية في تطبيقها القانون ومكافحة الجريمة والارهاب بكل اشكاله”.

واكد البيان،ان”المجلس يرفض بشكل مطلق اي مطالبات عشائرية تطال اي عنصر امني او مدني يقوم بخدمة عامة جراء قيامه باداء عمله وتنفيذ واجبه ونشدد على اتخاذ كافة الاجراءات القانونية الرادعة بحق كل من يثبت تورطه بهذا الفعل وتحت اي مسمى كان”.

واضاف البيان “ندعو ابناء محافظة المثنى وعشائرها الى الوقوف مع الاجهزة الامنية ودعمها ومساندتها في اداء واجبها بالشكل الامثل”.

وكان مصدر امني اعلن بان اشتباكا مسلحا مع احد المطلوبين في محافظة المثنى قضاء الرميثة وقع ليلة امس الاثنين، ادى الى اصابة عنصر امني برصاصتين ومقتل الشخص المطلوب اثناء محاولة الدورية الامنية القاء القبض عليه فيما اشتبك الشخص المطلوب مع القوة الامنية وجرح احدى عناصر الامن، ما اضطر القوة الى الرد عليه، واشارت الشهود الى تشديد الحالة الامنية في عموم محافظة المثنى تحسبا لحدوث اي تطورات لاحقة، دون ذكر مزيد من التفاصيل.

16425317_1997715017118216_1215422839_n

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.