لواء انصار المرجعية يرد برسالة شديدة اللهجة بعد نقل مئات الإرهابيين قرب الحدود العراقية

آخر تحديث : الأربعاء 30 أغسطس 2017 - 1:13 مساءً

رد لواء انصار المرجعية المنضوي ضمن صفوف الحشد الشعبي، اليوم الاربعاء، برسالة شديدة اللهجة على الإتفاق المبرم بين حزب الله اللبناني وعناصر إرهابية من داعش الى منطقة دير الزور قرب الحدود العراقية.

وقال السيد حميد الياسري لساوة نيوز ” اخاطب الشعب العراقي واقول: لاتقلقوا أيها الأحبة من صفقات الخفافيش( على حد وصفه) ونقل الدواعش الى حدودنا فهم يريدون حماية بلدانهم ليزداد نزيف الجرح العراقي”.

وتابع قائلاً ” يااسد_الشام المجرم مهلا يامن لااستطيع أن أذكر اسمه ألم يكفكم آلاف الشباب الذين غررتهم من أجل حفنة الدولارات لكن هيهات أن يستمر اقناعكم المزيف ولقد ظهر وجهكم الحقيقي ونعدكم أيها الاذناب اننا بعد ان نفرح أبناء شعبنا مع عوائلهم في عيد الله الأكبر سنعيدكم جثث من ونحرر العراق من اساليبكم القذرة( على حد وصفه)”.

واضاف الياسري “صبرا ياعراق صبرا ياابناء وطني، لن نخذلكم ونتراجع وسنكشف لكم بدمائنا زيف الزائفين”.

وقد اثار موضوع نقل عدد من إرهابي داعش حفيظة كثير من العراقيين. واستنكر رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي هذا العمل واصفاً اياه بالخيانة للشعب العراقي .

2017-08-30
هيئة التحرير3