كشف تفاصيل المجلس التنسيقي للحشد.. هؤلاء قادته وأبرز الفصائل المنضوية تحت جناحه

هيئة التحرير28 سبتمبر 2019آخر تحديث : منذ 4 أشهر
كشف تفاصيل المجلس التنسيقي للحشد.. هؤلاء قادته وأبرز الفصائل المنضوية تحت جناحه
رابط مختصر

كشفت مصادر برلمانية، السبت، عن تفاصيل المجلس التنسيقي للحشد الشعبي.
وذكرت المصادر، أن “المجلس الجديد يضم ممثلين وقيادات في فصائل الحشد مثل كتائب حزب الله، وكتائب سيد الشهداء، والإمام علي، وعصائب أهل الحق، وحركة النجباء، وسرايا الخراساني، وحركة الأبدال، وكتائب جند الإمام، وتشكيلات أخرى”.
وأضافت: “كلها ترتبط بشكل وثيق مع الحرس الثوري الإيراني وموجودة في سوريا لدعم نظام بشار الأسد، كما تضع نفسها ضمن تصنيف فصائل “المقاومة الإسلامية” أو الفصائل الولائية”.
وتابعت المصادر، أن “المجلس التنسيقي هو بين تلك الفصائل دون غيرها من الجماعات الموجودة في العراق، ولم يعلن عنه على الرغم من عقده لقاءات عدة في بغداد خلال الفترة الماضية”.
ولفتت إلى، أن “سبعة أسماء في المجلس تعتبر بارزة، مثل الأسماء الموجودة في المجلس: أبو مهدي المهندس وقيس الخزعلي عن “العصائب”، أكرم الكعبي عن “النجباء”، أبو آلاء الولائي عن “سيد الشهداء”، أبو أكرم الماجدي عن “حركة الأبدال”، علي الياسري عن “سرايا الخراساني” وغيرهم”.
واعتبرت المصادر، أن “وجود مجلس آخر محصور بفصائل عدة لا تخفي ارتباطها بإيران، غير مجلس الرأي الموجود داخل هيئة الحشد الشعبي، يعتبر سلبياً وغير مطمئن، لأن الفصائل المرتبطة بإيران تحدّت قرارات حكومية أكثر من مرة، لناحية الانسحاب من مدن وبلدات تسيطر عليها، أو تسليم سلاحها الثقيل للجيش العراقي والخضوع للمرسوم الوزاري القاضي بهيكلة “الحشد”. بالإضافة إلى ذلك، فإن عدم الإعلان عن المجلس التنسيقي كفيل باعتباره خرقاً وتجاوزاً للقانون خدمة لمصالح دولة جارة على حساب مصلحة العراق”.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.