فريق طبي في المثنى يجري عملية معقدة بإستخدام تقنية “الليزاروف” الروسي

هيئة التحرير324 يونيو 2018آخر تحديث : منذ سنة واحدة
فريق طبي في المثنى يجري عملية معقدة بإستخدام تقنية “الليزاروف” الروسي
رابط مختصر

اعلنت دائرة صحة المثنى، عن اجراء عملية معقدة ولأول مرة لجريح من الحشد الشعبي تمت أحالته الى مستشفى الحسين التعليمي كان قد تعرض لكسر معقد مركب ومتهشم مع فقدان نسيجي وعظمي واسع بتقنية اليزاروف الروسي. 

وقال اخصائي الجراحة الدكتور علي سعدون الخيكاني الذي اجرى العملية مع طاقم متخصص، لساوة نيوز، ان ” هذه التقنية تعتبر  حديثة، مبيناً ان نسبة اللتأم الكسور سريعة مستغلة خاصية التحفيز العظمي للكسور وتمكن المصاب من السير على قدمية خلال 24 ساعة كما وأنها تثبت الكسور بمتانة من خلال ثقب فقط دون اللجوء لأجراء اي شق في الجسد”.

واضاف، ان ” نسبة المضاعفات بهكذا تقنية ضئيلة جدآ وطريقة مثلى لتعويض الفقدان العظمي أو تطويل العظام والكسور “.

وبين، ان” هكذا نوع من العمليات كانت تجري خارج البلد، لافتًا الى ان من خلال الوفود الأجنبية وبالخصوص الروسية والكوبية منها”.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.