سومو: مساع لحل المشكلات النفطية بين اربيل وبغداد

شركة تسويق النفط الوطنية العراقية

اقتصاد
هيئة التحرير15 أغسطس 2016آخر تحديث : منذ 3 سنوات
سومو: مساع لحل المشكلات النفطية بين اربيل وبغداد
رابط مختصر

اعلن مدير شركة تسويق النفط الوطنية العراقية “سومو”، اليوم الاحد، ان هناك مساع جديدة تبذل من اجل الوصول لاتفاق بين اربيل وبغداد بهدف حسم مشكلة النفط والغاز، لافتا الى الاتفاق سيكون من مصلحة الجانبين، فيما اعلنت حكومة الاقليم عن استعدادها للتحاور بهذا الشأن.

وقال المدير العام للشركة فلاح العامر في تصريح صحفي، اطلعت عليه ساوة نيوز، ان المساعي تبذل من اجل التقريب بين وجهات نظر الحكومة الاتحادية وحكومة اقليم كوردستان، معربا عن امله بنجاح هذه المساعي.

واضاف ان الاتفاق اذا تم فانه سيصب في مصلحة الجانبين وفي خدمة الشعب العراقي.

فيما اكد المتحدث باسم حكومة الاقليم سفين دزيي ان الحكومة مستعدة دوما للتحاور مع بغداد للتوصل لاتفاق بين الجانبين.

وبشأن الموضوع ذاته اكد الخبير في قانون وعقود النفط زاهر مجيد في تصريح صحفي ان من الصعوبة بمكان توقيع اتفاق شامل وناجز بين الطرفين لان المشكلات كثيرة وكبيرة، وهي متعلقة بمعظمها بمسألة السيطرة على النفط وادارته.

واضاف ان من المكن ابرام اتفاق وقتي بشأن بيع نفط كركوك من قبل حكومة اقليم كوردستان ، مستدركا ان اربيل لن تقبل “ابدا” ان تسيطر “سومو” بيع نفط الاقليم.

وبشأن الجانب القانوني واختلاف وجهات النظر والتفسيرات وآفاق التوصل لاتفاق، اضاف مجيد ان المسألة منظمة حاليا بموجب قانون الموازنة العراقية العامة للعام الحالي 2016، مستدركا ان الخلاف تكمن في تطبيق نص قانون الموازنة.

ولفت الى انه حتى لو تم توقيع اتفاق آخر فليس هناك اي ضمان بانه سيتم تطبيقه كما هو، معربا عن اعتقاده بان العقلية التي يعمل بها المسؤولون في بغداد لن تسمح بنجاح اي اتفاق.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.