رئيس هيئة النزاهة يدعو العبادي الى قبول استقالته

رئيس هيئة النزاهة الدكتور حسن الياسري

آخر تحديث : الأحد 21 أغسطس 2016 - 9:15 مساءً

قدم رئيس هيئة النزاهة الدكتور حسن الياسري استقالته مجددا الى رئيس الوزراء حيدر العبادي مناشدا إياه قبولها بعد ان كان قد قدمها مطلع تموز يوليو الماضي، وقد رفضها العبادي في ذلك الوقت، مبينا ان قراره في التريث بالمضي بإجراءات الاستقالة إنما جاء نتيجة تداعيات استجواب وزير الدفاع.

واكد الياسري انه ناشد من جديد رئيس الوزراء قبول الاستقالة، لافتا الى ان التريث جاء بناءً على تداعيات قضية استجواب وزير الدفاع، حيث أكملت الهيئة إجراءاتِها التحقيقية بالقضية، وأحالت اولياتها ومحاضرَها التحقيقية كافَّـة إلى الهيئة التحقيقية القضائية المؤلفة في مجلس القضاء الأعلى.

أوضحت الهيئة في بيان لها ان من بين الأسباب التي دعتْ الياسريَّ إلى المضي بإجراءات الاستقالة الان إكمال بعض الامور وعلى رأسها مُسوَّدة الاستراتيجيَّة الوطنيَّة لمكافحة الفساد للأعوام (2016 – 2020) التي بذلت الهيئة فيها جهوداً حثيثةً تكلَّلت بإكمال المُسوَّدة وإحالتها إلى مجلس الوزراء؛ بغيةَ إقرارها، فضلاً عن إيضاح وجهة نظر الهيأة من فقرة شمول (بعض أو معظم) المدانين بجرائم الفساد بقانون العفو العامِّ، مُسلِّـطةً الضوءَ على الجوانب الخفيَّـة التي لم تُشْبَعْ بحثاً في هذا القانون، والتي يُمكنُ أن تسبِّبَ حرجاً للعراق، ليس على المستوى المحليِّ فحسب، بل على المستوى الدوليِّ أيضاً.

ويأتي هذا في وقت اصدر فيه رئيس مجلس القضاء الأعلى العراقي القاضي مدحت المحمود، الأحد، أمراً بتكليف نائب رئيس جهاز الادعاء العام بمهمة متابعة قضايا النزاهة وغسيل الأموال خلال مرحلتي التحقيق والمحاكمة.

2016-08-21 2016-08-21
هيئة التحرير