جثث طافية تصل من سوريا إلى العراق عبر الفرات

هيئة التحرير319 يونيو 2018آخر تحديث : منذ سنة واحدة
جثث طافية تصل من سوريا إلى العراق عبر الفرات
رابط مختصر
للمرة الثالثة على التوالي في أقل من أسبوعين، وصلت جثث طافية عبر نهر الفرات من الأراضي السورية إلى العراق، وتم اكتشافها بقضاء القائم غربي الأنبار.
ونقلت صحيفة خليجية عن مصادر أمنية قولها ان “ثلاث جثث وصلت طافية عبر الفرات قادمة من سوريا، بعد أيام من وصول 6 جثث أخرى، وسبقتها 17 جثة قبل نحو أسبوعين جميعها تعود لرجال”، مبينا ان “هذه الجثث بدت عليها آثار تعذيب واطلاقات نارية في الرأس”.
من جانبه قال ضابط بالشرطة في القائم، إنه “لا تُعرف حتى الآن هوية تلك الجثث”، لافتا الى ان “المناطق السورية المقابلة للقائم تسيطر عليها مرة “داعش” ومرة قوات سورية”.
وتابع ان “هذه الجثث تعود لأشخاص يبدو أنه تمت تصفيتهم بعد احتجاز وتعذيب، فالأجساد هزيلة للغاية”.
وأكد مسؤول أمني أنه “تم التقاط صور للجثث، ومن ثم دفنها خارج مدينة القائم، مع توثيق ذلك في محاضر رسمية”.

فيما اكد عدد من القائم، ان “الجثث تعود لمدنيين من قرية الزاوية في البو كمال”، مستندين إلى أن القرية أقرب نقطة على الحدود العراقية.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.