اقتصادي: الديون العراقية تجاوزت الـ 132 مليار دولار واي قرض جديد سيكون بشروط قاسية

كشف الخبير الاقتصادي صالح الهماش، الاربعاء، عن تجاوز ديون العراق الخارجية والداخلية الـ 132 مليار دولار ، مبينا ان القروض المقبلة ستكون بشروط وفوائد قاسية للغاية على العراق.

وقال الهماش في تصريح صحفي ان “الحكومات المتعاقبة في العراق لم تدرك حجم التلاعب بمقدرات العراق واستشمار الاموال الفائضة من ارتفاع اسعار النفط في مشاريع استثمارية وتجارية تسهم في انعاش الاقتصاد”.

واضاف ان “ العراق حاليا يتفاوض مع الجهات المانحة لعدم تسديد 11 مليار دولار مستحقة عليه من القروض السابقى والتي بلغت الـ 132 فضلا عن الازمة الاكبر وهي تسديد الرواتب”.

وتابع الهماش، ان “الحديث عن اجراءات اصلاحية اقتصادية لانعاش الاقتصادي غير مجدية كون الحكومة ستهمل اي مشروع اقتصادي فور ارتفاع اسعار النفط مجددا”، مبينا ان “القروض المقبلة ستكون بشروط قاسية جدا وبفوائد كبيرة لعدم استقرار العراق وعدم وجود ائتمان قوي، فضلا عن المديونية العالية لديه”.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.