تقرير: امريكا تخفي ابتزازا مقنعا للعراق بالسماح باستيراد الوقود من ايران

اكد تقرير لموقع ( بيرناسا لاتينيا) أن الولايات المتحدة تخفي ابتزازا مقنعا في السماح للعراق باستيراد الوقود من ايران خلال فترة 30 يوما .

ونقل التقرير عن مراقبين قولهم إن ” أن التنازل الأمريكي عن العراق لشراء الغاز والنفط من إيران ، يخفي ابتزاز السياسة الخارجية الأمريكية ، وأن واشنطن ليس لديها أصدقاء سوى المصالح”.

واضاف أن ” امكانية الحصول على الوقود من ايران يفضح الاجراءات القسرية الأمريكية الشديدة ضد الجمهورية الاسلامية ، فالبيان الصحفي للبيت الابيض حدد الاعفاء في غضون ثلاثين يوما فقط وهو أقصر إعفاء صادر عن البيت الأبيض ، يجب فيها على العراق الاستقلال بامداداته عن طهران وهو امر من المستحيل حدوثه في هذه الفترة القصيرة جدا “.

وتابع ” هل يمكن للعراق أن يتمكن من حل بعض الاوضاع المحرجة التي يمر بها مثل تشكيل حكومة ، وانخفاض أسعار النفط ، ووباء فايروس كورونا الذي وصل إلى 350 مصابا و 29 حالة وفاة في البلاد ، كما تعتمد بغداد على واردات إيران من الغاز والطاقة ، وتستمر هذه في تشغيل ما يقرب من ثلث الشبكة التي تدهورت بسبب سنوات من الصراع وقصور الإصلاح”.

وواصل انه ” والى جانب هذا الإعفاء القصير ، أعلنت وزارة الخزانة الأمريكية عقوبات ضد المصالح الاقتصادية الإيرانية الأخرى في العراق ، بما في ذلك إلغاء دعم طهران لمنظمة إعادة بناء المقدسات في العراق”.

واشار الى أن ” هذا الاعفاء القصير لايخفي ورائه سوى ابتزاز سياسي آخر لواشنطن تجاه بغداد واجبارها باستخدام هذه الورقة على اتخاذ اجرءات ليس في صالحها مما يزيد من تدهور الاوضاع ويضع البلاد على حافة انهيار جديد “.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.