‎ كتلة النهج الوطني: نرفض خطة ترامب بتعزيز نفوذ وتمدد الكيان الغاصب من خلال مايسمى بصفقة القرن

اكدت كتلة النهج الوطني البرلمانية رفضها لصفقة القرن التي اعلن عنها الرئيس الامريكي ترامب مساء الثلاثاء.

و قال رئيس الكتلة عمار طعمة في بيان تلقت “ساوة نيوز” نسخة منه
‎لايمكن لوجدان منصف ان يقبل خطة الرئيس الأمريكي ترامب ( ماتوصف صفقة القرن ) التي تريد منح الشرعية لكيان غاصب مارس الإرهاب ضد الشعب الفلسطيني لأكثر من سبعين عاما ، و يريد ان يفرضه كواقع في المنطقة ويروج لتطبيع العلاقة له مع دولها ويصوغ معادلات جائرة لتثبيت امنه وتوسيع تمدده ونفوذه الاستيطاني والسياسي.

‎و اضاف، ان، ولولا نزاعات الأنظمة الحاكمة للشعوب المسلمة وتماديها في التخاصم والفرقة لمّا تجرأ الرئيس الأمريكي بامتهان كرامة المسلمين والتعدي على مقدساتهم إلى الحد الذي يجعله يقترح القدس عاصمة للكيان الصهيوني الغاصب.
‎ واكد، ان الخيار الوحيد لاستعادة الهوية الإسلامية للقدس و سيادةو الشعب الفلسطيني على أراضيه الكاملة تنحصر بتوحد الشعوب المسلمة والضغط على انظمتها الحاكمة لرفض هذه الصفقة المشؤومة المذلة ، وليكن ادانة ومنع إيقاع هذه الصفقة موضعا موحدا للعرب والمسلمين تجاه قضاياهم المشتركة ومواجهة المخاطر والتحديات المحدقة بمنطقتنا جراء سياسة التوسع والعدوان .

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.