السجن سبع سنوات لمدير وموظف بمحطة تعبئة وقود في بابل

أعلن مجلس القضاء الأعلى،  الاربعاء ، عن صدور حكم بالسجن لمدة سبع سنوات بحق مدير محطة تعبئة وقود حكومية مع موظف فيها إثر اختلاسهم 3 ملايين لتر من مادة زيت الغاز.

وقال القاضي عبد الستار بيرقدار المتحدث الرسمي لمجلس القضاء الأعلى إن “الهيئة الأولى في محكمة جنايات بابل قضت حكما بالسجن سبع سنوات ضد مدير محطة بوابة بابل – منفذ النسيئة الحكومية مع موظف تجهيز الوقود فيها”.

وأضاف بيرقدار أن “الحكم جاء عن جريمة اختلاس نحو ثلاثة ملايين لتر من مادة زيت الغاز”، لافتا إلى أن “المحكمة قضت أيضا بإلزامهم بإرجاع قيمة كمية الوقود المختلسة والتي تصل إلى مليار وثلاثمئة مليون دينار للفترة المحددة بين مطلع العام 2017 ولغاية تشرين الأول من العام نفسه”.

وذكر المتحدث الرسمي أن “الحكم يأتي استنادا إلى أحكام المادة 315 / الشق الثاني من قانون العقوبات العراقي”.

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.