سياسيون يفشلون عقد جلسة البرلمان لمنع اقالة زيباري

اكد النائب عن التحالف الوطني زاهر العبادي،الخميس، ان الكتل السياسية الداعمة لوزير المالية هوشيار زيباري تحاول ايجاد مساحة واسعة للتفاهم بشأن اقالته مستغلة عطلة عيد الاضحى.

وقال العبادي ،انه “للاسف الشديد وللمرة الثانية بعض الكتل تعتكف عن حضور جلسة البرلمان بسبب فقرة التصويت على سحب الثقة من وزير المالية هوشيار زيباري”.

واضاف،ان “هناك توافقات ومصالح مشتركة بين الكتل السياسية حالت دون سحب الثقة عن زيباري لكي لايصل الدور اليها في اقالة بعض الوزراء التابيعن لها”.

وتابع العبادي وهو نائب عن محافظة البصرة “قدمنا من ابعد محافظة في العراق وهي البصرة لحسم مسألة سحب الثقة من وزير المالية الا ان بعض الاطراف السياسية حالت دون ذلك ولم يكتمل النصاب بسبب مصالحها التي قد تتعطل في حال تم التصويت على اقالة زيباري”.

وبين ان “قضية الوزير ستطرح بعد العيد والتصويت السري هو الفيصل والاغلبية ستصوت بسحب الثقة منه”.

يشار الى ان مجلس النواب فشل،اليوم الخميس، بعقد جلسته الاعتيادية،فيما قرر تأجيلها الى مابعد عيد الاضحى.

الجدير بالذكر ان النائب عن جبهة الإصلاح عواطف نعمة كشفت، الخميس، عن تواجد 60 نائبا في كافتيريا البرلمان امتنعوا عن حضور جلسة اليوم للحيلولة دون سحب الثقة عن الوزير زيباري.

  •  موازين

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.