مفوضية الانتخابات: العد والفرز اليدوي للمراكز الوارد بشأنها شكاوى فقط

العراق
هيئة التحرير24 يونيو 2018آخر تحديث : منذ سنة واحدة
مفوضية الانتخابات: العد والفرز اليدوي للمراكز الوارد بشأنها شكاوى فقط
رابط مختصر

اعلن مجلس المفوضين من القضاة المنتدبين في مفوضية الانتخابات، الاحد، اعادة عملية العد والفرز يدويا استنادا لما ورد في قرار المحكمة الاتحادية العليا، فيما اكد ان عمليات العد ستشمل المراكز الانتخابية الواردة بشأنها شكوى أو تقارير رسميه بشبهات تزوير فقط دون غيرها.

وقال الناطق الرسمي للمفوضية، القاضي ليث جبر حمزة، في بيان، إن مجلس المفوضين من (القضاة المنتدبين) عقد اجتماعا موسعا هذا اليوم، وتدارس التعديل الثالث لقانون انتخابات مجلس النواب العراقي رقم 45 لسنه 2013 المعدل، مضيفا” أن ” المجلس قرر إعادة عملية العد والفرز يدوياً للمراكز الانتخابية الواردة بشأنها شكوى مقدمة للمفوضية العليا المستقلة للانتخابات، أو تقارير رسمية بشبهات تزوير فقط .

وأوضح أن “هذا القرار جاء إحتراماً لإرادة الناخب وحقوقه في المشاركة في الشؤون العامة وعدم اهدار صوته الذي جاء دون أية مخالفة، إضافه إلى اعمال مبدأ ان ما تم صحيحا في ظل قانون او في نص في قانون يبقى مرعيا”، لافتاً إلى أن “ذلك أكدته المحكمة الاتحادية بقرارها انف الذكر، والصادر من المفوضية خاضع للطعن أمام محكمة التمييز الاتحادية (الهياة القضائية للانتخابات)”.

ولفت حمزة، إلى أنه “سوف يتم الايعاز لكافه مدراء المكاتب الانتخابية (من القضاة المنتدبين) في المحافظات التي حصلت شكاوى في المراكز والمحطات الانتخابية التابعة لها، بضرورة نقل الصناديق الخاصة بها مع أجهزة التحقق الإلكتروني (بار كود) بالتنسيق مع قيادة الشرطة للمحافظة وقيادة العمليات وتحت حراسة مشددة إلى الأماكن المخصصة في مدينة بغداد، وبأشراف مباشر من قبل مدير المكتب (القاضي المنتدب) وسوف يحدد في وقت لاحق مكان وزمان إجراء العد والفرز اليدوي بحضور ممثلي الأمم المتحدة والكيانات السياسية ووكلاء المرشحين”.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.