قانوني: لا يمكن الطعن بنتائج الانتخابات إلا بعد هذا الموعد

آخر تحديث : الثلاثاء 15 مايو 2018 - 11:44 صباحًا

أكد الخبير القانوني طارق حرب، الثلاثاء، عدم امكانية الطعن بالانتخابات ونتائجها إلا بعد ان يتم اعلانها رسمياً من قبل مفوضية الانتخابات، فيما اشار الى انه بعد اكمال مدة الطعون تبدأ مرحلة مصادقة المحكمة الاتحادية العليا على النتائج الانتخابية وبعد مصادقتها يتولى رئيس الجمهورية دعوة النواب المصادق عليهم لعقد جلسة خلال خمسة عشر يوما من تاريخ المصادقة.

وقال حرب انه “لا يمكن تقديم الطعون والشكاوى لمجلس المفوضين بشأن الانتخابات ونتائجها إلا بعد ان يتم اعلان النتائج الانتخابية رسمياً من قبل مفوضية الانتخابات”، لافتاً الى انه “بعد اعلان النتائج بشكل نهائي تبقى امام المرشحين مدة لا تقل عن شهر ونصف كمدة حددها القانون والدستور لتقديم الطعون وهذه المدة لم تبدأ بعد”.

وأشار الخبير القانوني، الى انه “بعد اكمال ما تقدم تبدأ مرحلة مصادقة المحكمة الاتحادية العليا على النتائج الانتخابية وهذه مدة لا تقل عن اسبوع وبعد مصادقة المحكمة الاتحادية طبقا لاحكام المادة (94) من الدستور وبعدها يتولى رئيس الجمهورية دعوة النواب المصادق عليهم لعقد جلسة خلال خمسة عشر يوما من تاريخ المصادقة”، مبيناً ان “جلسة البرلمان تعقد بتاريخ يحدده رئيس الجمهورية الحالي برئاسة اكبر الاعضاء سناً طبقا للمادتين (54 و55) من الدستور حيث يتم أداء الفائزين اليمين الدستورية طبقا للمادة خمسين من الدستور وبتأدية اليمين الدستورية يتحول الفائزون الى نواب واول اجراء يتخذه النواب بعد حصولهم على صفة نواب هو انتخاب رئيس ونائب أول ونائب ثان لرئاسة البرلمان ثم انتخاب رئيس للجمهورية وهكذا بالنسبة لتكليف مرشح الكتلة النيابية الاكثر عددا لتشكيل الحكومة”.

يذكر ان حركة التغيير قد كشفت، أمس الاثنين، عن اختراق اجهزة الاقتراع في محافظة السليمانية قبل الاتحاد الوطني الكردستاني وحركة الجيل الجديد، فيما اكدت انها تمتلك ادلة دامغة عن تزوير الانتخابات، فيما أكدت بان بعض المرشحين وعوائلهم على سبيل الذكر، انتخبوا في مراكز معنية وعندما خرجت النتائج تبين ان أصواتهم لا توجد في هذه المراكز وهذا يفسر على ان هناك تلاعبا في الاجهزة.

فيما أوضح رئيس المجموعة العراقية للدراسات الاستراتيجية واثق الهاشمي، أمس الاثنين، ان الاوضاع في اقليم كردستان ومحافظة كركوك خطرة جداً وقابلة للتفجير في أي لحظة، فيما أشار الى ان الحكومة الاتحادية شكلت لجنة وارسلتها الى محافظة كركوك للتحقيق في الطعون المقدمة والاتهامات بتزوير نتائج الانتخابات ومن الممكن ارسال ذات اللجنة الى محافظات اقليم كردستان.

2018-05-15 2018-05-15
هيئة التحرير3