عشائر البصرة تهدد بحمل السلاح ضد مفوضية الانتخابات

آخر تحديث : الخميس 17 مايو 2018 - 10:37 صباحًا

حذرت قبيلة بني تميم التي تعد أكبر قبيلة في محافظة البصرة من وضع عراقيل أمام صعود شيخها العام مزاحم التميمي الى مجلس النواب بعد فوزه في الانتخابات، وتوعدت بعواقب وخيمة في حال استبعاده. وذكر بيان صادر عن مكتب المرشح الفائز مزاحم التميمي ويحمل توقيع ابن عمه النائب السابق والمشرف العام على حركة “صوتك وطن” منصور التميمي، أن “هناك شائعات يروج لها بعض الفاشلين للنيل من ثقة المواطن البصري تفيد بعدم مصادقة المفوضية العليا المستقلة للانتخابات على نتائج فوز الشيخ مزاحم التميمي”، مبيناً أن “في حال تحققت هذه المؤامرة فإننا لن نسكت مطلقاً، وسوف نتبع كافة السبل لاسترداد حقوقنا، لذا نحذر من ارتكاب مثل هذه الأخطاء لأن عواقبها وخيمة”. وأضاف التميمي، إنه “على الرغم من الظلم والحيف الذي طال الشيخ مزاحم الكنعان بسبب التهم الواهية التي حاول بعض المتنفذين والفاسدين ابعاده عن الانتخابات (من خلالها)، ولم تفز القضية التي حركها ضده المتنفذين الفاسدين بيوم الصمت الانتخابي، الا انه اكتسح الفوز بلا دعاية انتخابية”. واضاف عضو مجلس النواب السابق، عن محافظة البصرة، أنه “فيما لو صحت التسريبات التي تشير الى الالتفاف على اصوات الشيخ مزاحم ومنحها لشخصيات خسرت السباق الانتخابي، فأن المفوضية ستوقع نفسها في خرق اخر مخالف لارادة الناخب واوامر المرجعية”، لافتا الى ان “مزاحم الذي الذي يحبه اهالي البصرة وصوتو له من دون دعاية انتخابية، مورست ضده سلسلة من الحرب والتهميش”.

2018-05-17 2018-05-17
هيئة التحرير3