تحذيرات مفوضية حقول الانسان من انتشار مرض الحمى النزفية

هيئة التحرير326 يونيو 2018آخر تحديث : منذ سنة واحدة
تحذيرات مفوضية حقول الانسان من انتشار مرض الحمى النزفية
رابط مختصر

حذرت المفوضية العليا لحقوق الانسان، اليوم الثلاثاء، من انتشار مرض الحمى النزفية الفيروسية فيما دعت لتعفير حظائر الحيوانات في محافظة الديوانية والقيام بإجراءات وقائية للحد من انتشار المرض.

وذكرت المفوضية في بيان انه على وزارة الصحة ودائرة صحة الديوانية تعفير حظائر الحيوانات في المحافظة والقيام بإجراءات وقائية سريعة لغرض الحيلولة دون انتشار المرض الى باقي محافظات العراق.

واضافت ان هناك مخاوف من انتشار مرض الحمى النزفية الفيروسية الذي يتسبب بوفاة الانسان، ولما له من تاثيرات كبيرة على حياة المواطن واقتصاد البلد.

ودعت المفوضية كافة المواطنين الى اتخاذ التدابير اللازمة لتشديد الرقابة على المجازر وتكثيف الجهود في مراقبة العاملين في مجال القصابة والزامهم بعدم الذبح خارج اطار المجازر الرسمية للحيلولة دون انتقال الفايروس من الحيوانات الى الانسان.

وتابعت، “كما ونحث شرطة المحافظة وقائمقامية الديوانية بضرورة اصدار التعليمات الخاصة بمنع الرعي داخل المدن ومتابعة الموضوع مع الجهات المعنية بالمحافظة وبما يكفل سلامة الانسان والبيئة الحيوانية واتخاذ اجراءات مشددة تجاه المخالفين لتلك الاوامر”.

وطالبت المفوصية الجهات المعنية القيام بـحملات تثقيفية ارشادية للمواطنين من خلال اقامة الندوات وطبع البوسترات التوضيحية حول الامراض الانتقالية ومنها مرض الحمى النزفية الفيروسية واساليب الوقاية منها.

وافاد مصدر طبي من صحة الديوانية، في وقت سابق من اليوم الثلاثاء، بتسجيل المستشفى التعليمي في المحافظة حالة يشتبه باصابتها بمرض الحمى النزفية، لشابة من اهالي قرية الانصاف الواقعة على طريق ديوانية _ عفك .

وكان مجلس محافظة الديوانية قد قرر خلال جلسة طارئة عقدها، امس الاول رفع توصية الى وزارة الصحة لاتخاذ الاجراءات حول فايروس الحمى النزيفية ودعم دائرة الصحة من اجل اتخاذ التدابير الوقائية والعلاجية للمصابين وغير المصابين بهذ المرض.

وأوضحت وزارة الصحة، امس أن مرض الحمى النزفية هو مرض متوطن في المنطقة وليس في العراق فحسب، مبينة بان الإصابات بهذا المرض تظهر كل عدة سنوات وتكون أما قليلة أو كثيرة بالذات في المناطق الريفية وبين صفوف مربي  الدواجن والماشية وتنتقل أحيانا من القوارض وبعض الحشرات.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.