النوري يؤكد وجود جهات سهلت عبور المسلحين من اجل قتل المتظاهرين في بغداد

أكد السياسي المستقل كريم النوري، اليوم السبت، وجود جهات سهلت عبور المسلحين من اجل قتل المتظاهرين في منطقة السنك وسط بغداد لوجود من يحاول جر المتظاهرين الى مساحات اخرى غير السلمية من خلال استهدافهم بالاسلحة.

وشدد النوري، انه “يجب مسائلة السيطرات الامنية كيف سمحت لهذه العجلات وهي محملة بالاسلحة بالمرور لهذه المنطقة وهي من المفترض انها مؤمنة لحماية المتظاهرين”، لافتاً الى ان “الحكومة والاجهزة الامنية عودتنا ان تسجل هكذا جرائم ضد مجهول كما حصل في قضية القناصين مع اسف شديد”.

وكان نائب رئيس لجنة العلاقات الدولية النيابية ظافر العاني قد اعتبر، اليوم السبت، أن تقديم رئيس الوزراء عادل عبد المهدي استقالته “لن تعفيه من المساءلة القضائية عن عمليات القتل الممنهجة”، فيما اشار الى أن ماتعرض له المتظاهرين السلميين امس من عملية ابادة وحشية نفذتها “ميليشيات معروفة لايخفي انتماءها لنظام طهران”.
يذكر ان ساحة الخلاني وجسر السنك وسط بغداد شهدا مساء امس اطلاق رصاص حي من قبل ميليشيات مجهولة، فيما اعلنت وزارة الداخلية، عن فتح تحقيق بالحالدث الذي ادى الى استشهاد واصابة 84 شخصا.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.