المثنى: تعيينات ومشاريع واراض سكنية يتم توقيتها مع موعد الانتخابات

انتقد مراقبون في الشأن المحلي طريقة ادارة الحكم واساليب المؤسسات الحكومية مؤخرا في محافظة المثنى، مؤكدين ان عددا منها باتت تسلك منهجا حزبيا تم توقيته مع اقتراب موعد الانتخابات المحلية والبرلمانية في البلاد.

واكدت مصادر مطلعة في حديث خاص لساوة نيوز ان” مشاريع واموال وقطع اراض سكنية وتعيينات في المحافظات يتم تأجيلها وعرقلتها وتوقيتها بمختلف الحجج لغرض اطلاقها قريبا مع موعد الانتخابات للترويج السياسي والفوز بمغانم جديد لركوب عجلة الحكم مجددا في البلاد، عبر هذه الاساليب غير المشروعة والتي باتت مكشوفة ولا تستغفل سوى شريحة بسيطة من عامة الناس”.

وقال الاعلامي والناشط في الشأن المحلي بمحافظة المثنى شهيد البركات ان” الطامحين للترشيح وخصوصا من المسؤولين الحاليين اغلبهم ان لم نقل جميعهم لا يمتلكون برنامج انتخابي يقنع الشارع لذا فانهم يلجأون لاستدرار عطف المواطن بمسألة التعيين وتقديم بعض الخدمات الهزيلة حيث يعلمون ان المواطن محتاج”.

واكد البركات ان”ما نسمعه من ايقاف التعيينات في هذه الفترة من قبل بعض المسؤولين هو حقيقة، وذلك لاستخدام هذه التعيينات كوسيلة انتخابية لهم”مشيرا الى ان”اعضاء مجلس محافظة المثنى لهم الحصة الاكبر في هذه المسألة كونهم جميعا لديهم الطموح للترشيح مرة اخرى”.

واضاف البركات “على المواطن ان يعي حجم اللعبة التي يقوم بها البعض وان لا يرضخ لاعادة انتاج بضاعة فسدت من سنوات طويلة”.

واتهم البركات” الحكومة المحلية بشقيها وبمساعدة الاحزاب المتنفذة لغرض تطبيق هذه الاجندة” مؤكدا ان”مديرية الصحة والموارد المائية بالاضافة لدائرة الماء وغيرها تمتلك درجات حذف واستحداث تم ايقافها، لهذا الغرض”.

وقال عضو مجلس محافظة المثنى طالب الميالي ان” لاجديد في الموضوع، وارفض ذلك رفضا قاطعاً، لانه مصادرة لارادات الناس، وبالتالي استمرار حالة التردي الامني والسياسي والخدمي في البلاد بشكل عام”.

واشارت تقارير صحفية ان”تحركات حزبية داخل العراق تنهج مؤخرا سياسات ترويجية الغرض منها تهيئة اجواء البلاد للانتخابات القامة “مؤكدة”اشتعال الصراع الانتخابي مبكرا في العراق”.

يذكر ان عدد من مؤسسات الدولة كالصحة والتربية اعلنت جميعها عن قرب اطلاق عدد من التعيينات والمشاريع لخدمة الموطنين في محافظة المثنى قبل نحو ثلاثة اشهر دون تنفيذ اي منها حتى الان.

ويخشى مراقبون محليون ان تقوم الطبقة السياسية في المثنى بتغيير وتعيين عدد من المديرين في المؤسسات الحكومية او الضغط عليهم وفق هذا النهج لتسهيل عملية الترويج والصراع الانتخابي القادم.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.