القبض على مسؤول بالداخلية بجريمة ترويج سلف وهمية

ألقت مفرزة تابعة لمديرية تفتيش بغداد في مكتب المفتش العام لوزارة الداخلية القبض على مدير حسابات شرطة بغداد/ الرصافة السابق وهو ضابط برتبة رائد بتهمة ترويج معاملات سلف بأسماء وهمية وتسلمه مبالغها التي بلغت 1,100,000 مليار ومائة ألف دينار، وأودع التوقيف للتحقيق معه.

وذكر بيان صادر عن مكتب المفتش انه “قد تمت عملية إلقاء القبض بعد ورود إشعار من قبل مصرف الرشيد يفيد بتسديد أقساط السلف التي تحصل عليها منتسبين في مديرية شرطة بغداد/ الرصافة، حيث تبين أن كثيراً من الأسماء الواردة في إشعار المصرف ليس لها وجود في سجلات المديرية”.

وأضاف البيان ان مكتب المفتش العام قد عمد لإجراء تحقيق موسع في القضية من خلال تدقيق السجلات والاطلاع على كشوفات السلف، حيث أثبتت الوقائع تورط مدير قسم الحسابات في المديرية بتزوير (267) معاملة بأسماء مدنيين لا وجود لهم في سجلات أساس المديرية من أصل (2337) معاملة مزورة لمنتسبين فيها، قُدمت لمصرف الرشيد لغرض الحصول على قروض منه.

إلى ذلك اعترف مدير الحسابات بجريمة التزوير وتسلمه لمبلغ السلف البالغ (1,100,000) مليار ومائة ألف دينارـ ونُظم بحقه محضر تحقيق أولي دونت فيه إفادته واعترافه وصدقت لدى قاضي التحقيق الذي أمر بتوقيفه على ذمة التحقيق لكشف المتورطين معه في الجريمة، بحسب البيان.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.