العراق يوقع اتفاقية تتعلق بقضايا العنف الجنسي في الصراعات المسلحة

وقع وزير الخارجية إبراهيم الجعفري، مع ممثلة الأمين العام للأمم المتحدة زينب بنكورة اتفاقية بشأن التعاون والتنسيق في قضايا العنف الجنسي في الصراعات المسلحة.

وقالت الوزارة، إن “وزير الخارجية الجعفري عن الجانب العراقي وممثلة الأمين العام للأمم المتحدة عن جانب الأمم المتحدة زينب بنكورة وقعا اتفاقية بشأن التعاون، والتنسيق في قضايا العنف الجنسيِّ في الصراعات المسلحة”.

وأضاف البيان، أن “التوقيع تم بحضور وكيلة وزير الخارجية الأميركي، ووفد روسيا الاتحاديَّة في الأمم المتحدة، وممثل الأمين العام للأمم المتحدة في العراق يان كوبيتش”.

وأوضح، أن “الاتفاق يتضمن البدء بعمليات توثيق البيانات، وجمع الأدلة الخاصَّة بضحايا العنف الجنسيِّ، والجرائم التي ارتكبها الإرهاب في العراق ضدَّ مُكوِّنات الشعب العراقيِّ كافة”.

وقال الجعفري، بحسب البيان، إن “توقيع اتفاق التعاون المشترك بين العراق والأمم المتحدة المعني بضحايا العنف الجنسي في الصراعات المسلحة سيتبلور على شكل آليات عمل على أرض الواقع؛ لأنه أخذ صفة منظمة دولية”.

وأكد، على ضرورة أن “تأخذ المرأة حجماً من التصدِّي في كلِّ مُؤسَّسةٍ: التعليم، والصحة، والمعامل، والزراعة، والتجارة، والفنون، وكلِّ شيء كما هو حجمها في المُجتمَع، ومادامت هي نصف المُجتمَع فلابُدَّ أن تكون نصف المُؤسَّسة هذا شيء طبيعيّ جدّاً”، مشيرا الى انه “ما حصل في العراق هو تعبير مركب عن الانتهاكات المُختلِفة. فعصابات داعش الإرهابيَّة انتهكت حُرمة المرأة؛ لأنهم يُريدون أن يقتلوا القِيَم بقتلها”.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.