الطائفة الصابئة المندائيين تلغي احتفالات (عيد الازدهار) حداداً على شهداء التظاهرات

العراق
هيئة التحرير31 أكتوبر 2019آخر تحديث : منذ أسبوعين
الطائفة الصابئة المندائيين تلغي احتفالات (عيد الازدهار) حداداً على شهداء التظاهرات
رابط مختصر

ألغت رئاسة طائفة الصابئة المندائيين في العراق والعالم ،اليوم الاربعاء، كافة مراسيم الاحتفال بالعيد الصغير (عيد الازدهار)، والذي يصادف بعد أيام قليلة، فيما دعت الحكومة الى الاستجابة لمطالب المتظاهرين التي تدعو الى البناء والكساء والغذاء والدواء وتساوي الفرص والقضاء على البطالة وانهاء المحاصصة والمحسوبية، وعدم تجاهلها.
وذكر بيان لرئيس الطائفة الشيخ ستار جبار الحلو “كنا ولازلنا جزء من هذا الشعب العظيم نفرح لفرحه ونكظم لغيضه، الشعب الذي ضحى ولازال يضحي من أجل حريته وكرامته ومستقبل اجياله”.وأضاف “في الوقت الذي نعلن عن تضامننا مع مطالب أبناء شعبنا من المتظاهرين السلميين، والتي هي مطالب كل ابناء هذا الشعب بكل مكوناته الدينية والمذهبية والقومية في العيش بكرامة و حرية، وكجزء من التضامن مع مطاليب شعبنا العادلة، نطالب الحكومة والجهات ذات العلاقة سرعة الاستجابة وعدم التجاهل”.
ودعا إلى ” تنفيذ المطالب دون وعود طويلة الامد، وتفهم سبب خروج الشعب للمطالبة بالإصلاح بعد ان دب في نفوسهم اليأس و الاحباط”.وأردف قائلاً “كما نطالب ابناءنا المتظاهرين بعدم السماح للمندسين و المغرضين بحرف التظاهرات عن مسارها الحقيقي و الحفاظ على الممتلكات العامة والخاصة”.وأعلن “إلغاء كافة مراسيم الاحتفال بالعيد الصغير (عيد الازدهار) الذي يصادف في 2-11-2019 في العراق وكافة دول الشتات والتي يتواجد بها أبناء طائفتنا، حزنا كبيراً منا على الدماء الزكية التي سالت من شبابنا الحالمين بالأمل والفرح هذه الدماء التي هزت الضمائر وزادت من نواح الثكالى، واحتراماً لهذه الدماء التي اريقت على مذبح الحرية و الكرامة”.واشار بالقول “سيقتصر الاحتفال على المراسيم الدينية وعلى صلوات الابتهال لأرواح شهدائنا والدعوات من اجل عراق مزدهر يهنأ به الجميع”.

مصدر: الغدبرس

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.