اسواق المثنى تشهد ركوداً أقتصادياً

آخر تحديث : الخميس 8 مارس 2018 - 7:49 صباحًا

تشهد محافظة المثنى، ركوداً اقتصادياً حاداً بين اسواقها وشلل شبه تام في الحركة التجارية، فيما اوعز مختصون هذا الامر الى عدم دعم القطاع الخاص وتوقف المشاريع في المحافظة.
 وقال الخبير الاقتصادي، الدكتور حسين علي، لساوة نيوز، ان” من بين الامور التي جعلت الأسواق تشهد هذا الركود هو توقف المشاريع الخدمية داخل المحافظة كون تلك المشاريع لها دَوْر جلي في حركة اليد العاملة “.

الى ذلك قال احمد محسن، وهو تاجر ، ان” عدم دعم القطاع الخاص من قبل الحكومة هو السبب في هذا الركود الذي شل حركة التبضع داخل المحافظة، الامر الذي ينذر بتعرض المثنى الى ازمة مالية حادة قد تتفاقم في الايام القادمة”.

وقال المواطن، جاسم الشمري، ان” على الحكومة إنشاء مشاريع استثمارية داخل المحافظات وزج اصحاب الخبرة في هذا المجال لرفع كاهل المحافظة اقتصاديا، مشيرًا الى ان البطالة انتشرة بين صفوف الشباب وهذا الامر يشكل خطراً على امن المدينةِ”.

من جانبه طالب المواطن، جواد كاظم، حكومة بغداد الى دعم المحافظة كونها من المحافظات التي تسجل اعلى نسب في الفقر وتتنشر بها سوء الخدمات وتفشي الفساد الإداري والمالي”. 

وتعتبر محافظة المثنى من المحافظات التي تتصدر اعلى نسب الفقر بين محافظات العراق وقد سجلت وزارة التخطيط العراقية 52‎% نسبة الفقر بها كآخر احصائية لها اطلقتها في تقريرها الاخير.

2018-03-08
هيئة التحرير3