إضراب في مستشفى سعودي احتجاجا على تأخر الرواتب

تجمع أكثر من 100 من الطاقم الطبي داخل مستشفى شرقي السعودية الاثنين 19 سبتمبر/أيلول احتجاجا على تأخر الرواتب 3 أشهر، في الحلقة الأحدث من سلسلة تعثرات مالية لشركات في المملكة.

وقالت ممرضة في مستشفى سعد التخصصي في مدينة الخبر على الساحل الشرقي : “نحن مضربون.. لم نتلق راتبا منذ 3 أشهر ونصف الشهر”.

وأضافت الممرضة، التي رفضت الكشف عن اسمها: “الطاقم الطبي بكامله يشارك في الإضراب، فيما عدا العاملين في التنظيف والحراسة من ذوي الرواتب المتدنىة، والذين يتسلمون مستحقاتهم كالمعتاد، وبالتالي لم يشاركوا”.

ويتبع المستشفى لـ “مجموعة سعد” التي تدير أعمالا متنوعة في الخليج وتستثمر في دول عدة حول العالم، وتعود ملكيتها لرجل الأعمال الثري معن الصانع، وكانت المجموعة الجديدة انفصلت عن مجموعة القصيبي السعودية عقب الأزمة المالية العالمية عامي 2008 و2009.

وتواجه شركات سعودية كبرى أزمات مالية حادة، لاسيما شركات المقاولات، تنعكس على رواتب عشرات الآلاف من موظفيها.

المصدر:RT

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.